تنظيم الدولة الإسلامية يهاجم ميناء السدر النفطي الليبي لليوم الثاني

تنظيم الدولة الإسلامية يهاجم ميناء السدر النفطي الليبي لليوم الثاني

استأنف مسلحو تنظيم "الدولة الإسلامية"، لليوم الثاني على التوالي، قصف مناطق قرب ميناء السدرة النفطي في ليبيا، بحسب متحدث باسم حرس المنشآت النفطية والمؤسسة الوطنية للنفط.

ونقلت وكالة رويترز عن المتحدث باسم حرس المنشآت النفطية أن المسلحين على بعد 30-40 كيلومترا من الميناء.

ويقع ميناء السدرة النفطي بين سرت وبلدة راس لانوف حيث تقع مصفاة نفط رئيسية.

وفي ديسمبر/كانون الأول قالت فرنسا إن تنظيم "الدولة الإسلامية"، الذي يعرف على نطاق واسع باسم "داعش"، يسعى للسطرة على آبار النفط في ليبيا.

وفي ميناء رأس لانوف النفطي القريب جرى بشكل كبير احتواء حريق كان اندلع في صهريج نفطي أيضا يوم الاثنين إلا أن النيران ما زالت مندلعة، بحسب ما نقلته رويترز.

وكان تنظيم "الدولة الإسلامية" حاول في أكتوبر / تشرين الأول الماضي الهجوم على السدرة، حيث استهدفها بتفجير سيارة ملغومة ومحاولة اقتحام بوابة خارجية.

ويسيطر التنظيم على سرت ووسع وجوده في شمال أفريقيا.

وهاجم مسلحو التنظيم عددا من حقول النفط جنوبي ليبيا، لكنه لم يتمكن حتى الآن من السيطرة على أي من المنشآت النفطية مثلما فعل في سرت.

وسقطت ليبيا في الفوضى منذ الإطاحة بالعقيد معمر القذافي عام 2011.

joyetech ego one mega ucuz e sigara orjinal elektronik sigara