ولد غدة يدخل في إضراب عن الطعام وينتقد طريقة حصول الدرك على هاتفه

أعلن عضو مجلس الشيوخ الموريتاني محمد ولد غده عن الدخول في إضراب عن الطعام، مطالبا بفتح تحقيق مع أفراد الدرك الذي دخلوا بيته بعيد اعتقاله، وأبلغوا زوجته برسالة كاذبة بهدف الحصول خارج القانون على هاتفه الشخصي.

ووصف ولد غده في بيان بخط يده  نشره موقع – الأخبار– بأنه “السجين ظلما”، مؤكدا أن كل مرتكبي الحوادث المميتة من قبله ومن بعده تم إطلاق سراحهم في نفس اليوم.

وطالب ولد غده بفتح تحقيق قضائي مستقل مع أفراد الدرك، الذي دخلوا بيته أثناء نقله إلى سجن روصو، وأبلغوا زوجته “برسالة كاذبة بهدف الحصول على هاتفي الشخصي الذي اقتنيته بعد خروجي الأخير من السجن”.

 

وأكد ولد غده أن يعتبر دخولهم لبيته وافتراءهم عليه “بهدف التجسس على برلماني معارض لا يهرب المخدرات، ولا يمارس الإرهاب تصرف خارج القانون، ونوع جديد من الاضطهاد لا يمكن السكوت عليه”.

تعليقات

مواضيع ممكن أن تعجبك إقرأ أيضاً