موريتانيا.. نقابة عمالية تتضامن وتدعو للتفاوض مع الأطباء المضربين

طالبت الكنفدرالية العامة لعمال موريتانيا، بتحسين ظروف عمل وعيش، الأطباء والأخصائيين الموريتانيين العاملين في المستشفيات الموريتانية.

ودعت النقابة السلطات الموريتانية إلى “فتح مفاوضات جادة وبناءة، من أجل التوصل إلي تحسين ظروف عيش وعمل الأطباء والاخصائيين الموريتانيين.

ودخل الأطباء والاخصائيون الموريتانيون منذ يوم الاثنين الماضي، في إضراب عن العمل في المستشفيات والعيادات استمر ليومين، على أن تزيد أيامه كل اسبوع .

وتتمحور مطالب الأطباء حول تحسين ظروف العمل، ومجانية مصاريف الحالات المستعجلة، وتوفير الأدوية ذات الجودة واعتماد أسعار الخدمات الطبية.

وقالت الكنفدرالية العامة في بيان لها إن “المواطنين وفي مقدمتهم العمال، عبروا عن استيائهم من الصمت الذي انتهجته السلطات العمومية منذ انطلاق الاضراب”.

وأعربت النقابة عن “تضامنها مع الحركة الاحتجاجية للأطباء والاخصائيين، الرامية إلي تلبية مطالبهم” التي وصفتها المشروعة.

تعليقات

مواضيع ممكن أن تعجبك إقرأ أيضاً