جريمة قتل جديدة بنواكشوط (صورة)

ذﻛﺮﺕ ﻣﺼﺎﺩﺭ اعلامية ﺃﻥ ﺷﺎﺑﺎ ﻣﻮﺭﻳﺘﺎﻧﻴﺎ ﻭﻗﻊ ﺿﺤﻴﺔ ﺟﺮﻳﻤﺔ ﻗﺘﻞ ﺑﺪﻡ ﺑﺎﺭﺩ ﻭﻫﻮ ﻓﻲ ﻃﺮﻳﻘﻪ ﺇﻟﻰ ﺍﻟﻤﺴﺠﺪ ﻷﺩﺍﺀ ﺻﻼﺓ ﺍﻟﻔﺠﺮ ﻓﻲ ﻣﻘﺎﻃﻌﺔ ﻋﺮﻓﺎﺕ ﺑﻮﻻﻳﺔ ﻧﻮﺍﻛﺸﻮﻁ ﺍﻟﺠﻨﻮﺑﻴﺔ.

و ﻴلاحظ سكان نواكشوط تقارب وتعدد جرائم القتل و  الإغتصاب والسطو المسلح وذلك منذ تعطﻴل تطبيق الحدود الشرعية من قتل القتال والمحارب “حمل السلاح” للسرقة، و جلد لزاني و شارب الخمر ،وكان الرئيس ولد هيدالة قد طبق الحدود الشرعية بطلب من الإمام الأكبر بداه ولد بصيري ردا على محاولة الوزير الأول ولد ابنيجار تمرير دستور يسمح بحرية المعتقد وقد أفشله بداه بتلك المظاهرة الكبيرة وبتطبيق الشريعة

ويذكر بأن العلماء غالبا ما يطلبون من الرئيس تطبيق الشريعة لكن الضغط الغربي يمنع تحقيق ذلك المطلب

ﻭحسب فيسبوكيات ريم فإن ﺳﺒﺐ ﻣﻘﺘﻞ ﺍﻟﺸﺎﺏ لم يعرف بعد ﻭﻻ ﻣﻦ ﻳﻘﻒ ﻭﺭﺍﺀ ﻋﻤﻠﻴﺔ ﺍﻟﻘﺘﻞ ﺍﻟﺒﺸﻌﺔ

تعليقات

مواضيع ممكن أن تعجبك إقرأ أيضاً