بعد نهائي كارديف.. ارقام “تاريخية” لزيدان وكريستيانو رونالدو

حقق الثنائي كريستيانو رونالدو لاعب ريال مدريد الاسباني وزين الدين زيدان المدير الفني للفريق الملكي ارقاما تاريخية بعد تتويج الميرنجي بدوري ابطال اوروبا الموسم الحالي على حساب يوفنتوس الإيطالي بنتيجة 4-1 في نهائي اقيم بمدينة كارديف.

اصبح البرتغالي كريستيانو رونالدو هداف ريال مدريد الاسباني أول لاعب يحرز هدفا أو أكثر في نهائي ثلاث بطولات مختلفة من دوري أبطال أوروبا بنظامها الحالي الذي بدأ في موسم 1992/1993.

وتقدم رونالدو بهدف للريال في الدقيقة 20 ثم عاد وسجل الهدف الثاني له والثالث لفريقه في الدقيقة 64 ليساهم في فوز النادي الملكي على يوفنتوس الإيطالي 4 /1 في كارديف في نهائي دوري أبطال أوروبا ليتوج الريال بلقبه الثاني على التوالي واللقب الـ12 في مسيرته في دوري الأبطال في إنجاز قياسي.

وجاء الهدف الأول لرونالدو في نهائي دوري الأبطال عام 2008 في المباراة التي جمعت فريقه السابق مانشستر يونايتد بتشيلسي، ثم سجل هدف الفوز للريال في شباك اتلتيكو مدريد في الوقت الإضافي من المباراة النهائية التي جمعت الفريقين في 2014.

اللاعب الوحيد الذي يتفوق على رونالدو هو اسطورة ريال مدريد الفريدو دي ستيفانو الذي سجل في خمس مباريات نهائية بدوري الأبطال أوروبا ولكن بنظامها القديم في خمسينيات وستينيات القرن الماضي.

كما نال رونالدو لقب هداف دوري أبطال أوروبا للموسم الخامس على التوالي بعد أن سجل 12 هدفا في النسخة الحالية، متفوقا بفارق هدف واحد على الأرجنتيني ليونيل ميسي هداف برشلونة.

واصبح الفرنسي زين الدين زيدان عاشر مدرب يتوج بلقب دوري أبطال أوروبا مرتين متتاليتين والأول منذ أن حقق اريجو ساكي الإنجاز ذاته مع ميلان في عامي 1989 و1990.

كما أن زيدان هو رابع شخص يفوز بلقب دوري الأبطال كلاعب ومدرب بعد ميجيل مونوز مع ريال مدريد وكارلو انشيلوتي مع ميلان وبيب جوارديولا مع برشلونة.

وخلال مسيرته كلاعب شارك زيدان في ثلاث مباريات نهائية في دوري الأبطال حيث خسر مرتين مع يوفنتوس في 1997 و1998 لكنه فاز باللقب مع ريال مدريد في 2002.

تعليقات