الأزمة الخليجية: السنغال وجيبوتى تنضمان لمقاطعة قطر

قالت السنغال اليوم الأربعاء إنها ستستدعي سفيرها في قطر وعبرت عن “تضامنها” مع السعودية ودول خليجية أخرى قطعت علاقاتها مع الدوحة.

وقالت وزارة الخارجية في بيان “قررت السنغال اعتبارا من اليوم الأربعاء السابع من يونيو 2017 استدعاء سفيرها في قطر للتشاور”.

وقطعت موريتانيا جارة السنغال العلاقات مع قطر أمس في حين نددت بها الجابون أيضا.

وأعلنت جمهورية جيبوتي اليوم الأربعاء خفض مستوى تمثيلها الدبلوماسي مع قطر، داعية في الوقت ذاته إلى حل الخلاف القائم عن طريق الحوار بحسب بيان رسمي.

وقالت الحكومة الجيبوتية في بيان اليوم “بعد الدراسة المعمقة لأسباب الأزمة التي تشهدها العلاقات بين السعودية والإمارات والبحرين ومصر مع دولة قطر، قررت الحكومة تخفيض مستوى تمثيلها الدبلوماسي مع قطر”.

وأضاف البيان “يأتي القرار تضامنًا مع التحالف الدولي لمكافحة الإرهاب والتطرف العنيف ومع دول الخليج والدول العربية”.

كما دعت جيبوتي إلى “حل الخلاف القائم عن طريق الحوار وعبر تكاتف الدول العربية”.

وأعلنت 7 دول قطع علاقاتها الدبلوماسية مع قطر هي السعودية ومصر والإمارات والبحرين واليمن وموريتانيا وجزر القمر، واتهمتها بـ”دعم الإرهاب”، في أسوأ صدع تشهده المنطقة منذ سنوات، بينما لم تقطع الكويت وسلطنة عمان علاقاتهما مع الدوحة.

فيما أعلنت الأردن وجيبوتي خفض تمثيلها الدبلوماسي مع الدوحة.

وبينما نفت قطر الاتهامات التي وجهتها لها دول خليجية بدعم الارهاب، وقالت إنها تواجه حملة افتراءات وأكاذيب وصلت حد الفبركة الكاملة بهدف فرض الوصاية عليها، والضغط عليها لتتنازل عن قرارها الوطني.

وكالات

تعليقات

مواضيع ممكن أن تعجبك إقرأ أيضاً