إيقاف 32 مهاجرا سريا على شواطئ نواذيبو

أوقفت دورية من الجيش الموريتاني أمس الأحد 32 مهاجرا غير شرعي على شواطئ مدينة نواذيبو شمالي البلاد، اثناء استعدادهم لركوب البحر باتجاه الشواطئ الاسبانية.

وبحسب مراسل صحراء ميديا في المدينة نقلا عن مصادر أمنية فإن المهاجرين كان بحوزتهم زورق خشبي هو وسيلتهم لعبور المياه الموريتانية باتجاه اسبانيا.

وأضافت المصادر أن دورية من الجيش كانت تقوم بجولة روتينية قبالة منطقة “لكويرة”، تمكنت من إيقاف المهاجرين قبل مغادرتهم بقليل، مؤكدة أن جميع المهاجرين يحملون الجنسية السنغالية.

وتم نقل المهاجرين إلى المستوصف الجهوي لإجراء الفحوصات اللازمة لهم، قبل نقلهم إلى إدارة الأمن بالمدينة، تمهيدا  لترحيلهم الى نواكشوط ثم إلى السنغال.

وكان خفر السواحل الموريتاني أوقف قبل شهرين أكثر من 100مهاجر افريقي قبالة مدينة في نواذيبو شمالي البلاد، كما تم إنقاذ مهاجرين آخرين من قبل البحرية الموريتانية في منطقة انجاكو جنوبي البلاد.

تعليقات